علوم وتكنولوجيامنوعات

فتاة أمريكية تستخدم ثلاجة المنزل للتغريد على تويتر بعد مصادرة أجهزتها

أقدمت فتاة أمريكية على استخدام ثلاجة المنزل الذكية لنشر تغريدة على حسابها في تويتر، بعد أن صادرت والدتها جميع أجهزتها.

وكانت والدة دروثي قد صادرت ثلاثة أجهزة ذكية لابنتها البالغة 15 عاماً من العمر أملاً في منعها من الانشغال بوسائل التواصل.

لكن ذلك لم ينفع مع دروثي التي كتبت تغريدة بواسطة ثلاجة المنزل قالت فيها: “لا أعلم إن كانت هذه التغريدة سوف تنجح، أنا أتحدث من خلال ثلاجة هذه المرة، أمي صادرت جميع الإلكترونيات مرة أخرى”.

وتضامنت شركتا تويتر وإل جي مع تغريدة الفتاة بإطلاق وسم “الحرية لدروثي” وأعادت الشركتان نشر التغريدة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق